«الصحة النفسية» تعلن تكثيف حملات فحص موظفي الدولة من تعاطي المواد المخدرة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلنت الدكتورة منن عبد المقصود رئيس الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان بوزارة الصحة، استمرار تكثيف حملات فحص موظفى الدولة من تعاطى المواد المخدرة بالتعاون مع صندوق مكافحة وعلاج الإدمان التابع لوزارة التضامن الاجتماعى فى إطار حلص الدولة على القضاء على الإدمان وعلاج المتعاطين .

وأوضحت الدكتورة منن عبد المقصود رئيس أمانة الصحة النفسية وعلاج الإدمان بوزارة الصحة أنه يتم فحص ما بين 1000 إلى 1200 موظف يوميًا، لافتة إلى أنه تم زيادة عدد الفرق الطبية المدربة فى جميع المستشفيات النفسية المسئولة عن إجراء المسح وزيادة عدد تمريض السيدات على وجه الخصوص، لتنفيذ التوجيهات الرئاسية بفحص جميع موظفى الدولة بالمصالح والهيئات الحكومية.

وأوضحت الدكتورة منن عبد المقصود توافر كميات كبيرة من الشرائط الخاصة بالتحاليل للكشف عن المخدرات وتعاطيها بين موظفى القطاعات الحكومية لافتة الى أن القطاعات الحكومية تقوم بالفحص المجانى بينما القطاع الخاص يكون بمقابل مادى يتم تحديدة مع الإدارات المختصة .

واستكملت: لدينا تجهيزات تستطيع حسم نتيجة التحاليل سريعا ولدينا كفاءات وفرق طبية نقق فى أدائهم وقدرتهم على الفحص والعلاج وقالت: الفرق تخرج من المستشفيات للفحص دون علمها إلى أى مكان تتوجة ويتم إخطارهم لحظة دخول موقع ومسرح الفحص بالنسبة للقطاعات الحكومية .

 

ومن جانبها، كشفت الدكتورة ريم الساعى مدير إدارة المعامل بالأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان، عن إجمالى الموظفين التى تم فحصهم من تعاطى المواد المخدرة منذ يونيو الماضى وحتى آخر يوليو والذى بلغ 29 ألف موظف.

وبالنسبة للحالات الإيجابية، أكدت أنه بلغ إجمالى الحالات التى تم ضبطها لإيجابية التحليل أو التلاعب فى العينات أو الهروب والامتناع عن إجراء الفحص خلال شهر يونيو 190 حالة، فى حين بلغ خلال 3 أسابيع من شهر يوليو 350 حالة.

وأوضحت الدكتورة ريم الساعى، أن معظم الحالات التى تم اكتشافها كانت إيجابية لمخدر الحشيش وهو ما زال محتل المرتبة الأولى بين الحالات الإيجابية التى يتم اكتشافها.

وأشارت الدكتورة ريم الساعى إلى أن الحملات التى شنتها أمانة الصحة النفسية بالتعاون مع صندوق مكافحة وعلاج الإدمان شملت الوزارات ودواوين المحافظات، لافتة إلى أنه يتم الفحص بشكل عشوائى من واقع دفاتر الحضور والانصراف، ويتم إعادة الحملات مرة أخرى لفحص جميع الموظفين، ويمكن إعادة الفحص مرة أخرى للموظفين الذين تم فحصهم لزيادة تأكيد من عدم تعاطيه المخدرات.

وقالت الدكتورة ريم الساعى أن متوسط الفرق التى يتم تكليفها يوميا لفحص الموظفين بالمحافظات من 2 إلى 3 فرق يوميا بينما فى القاهرة من 4 إلى 6 فرق يوميا مضيفة أن هناك رقابة ونزاهة وسفافية كاملة فى فحص العينات لافتة الى أنه تم فحص الفترة الأخيرة العديد من السيدات لحسب رغبة الجهات مؤكدة ان نسب التعاطى منخفضة جدا بين السيدات .

وتابعت: أن الحملات فى وقت الأعياد والإجازات يتم وقفها وتستأنف فى بعد العيد والإجازات الرسمية مؤكدة أنه يتم تحرير محضر منفصل لأى شخص يكتشف قيامة بالسعى لغش العينات لتضليل الفرق الطبية.

وتابعت ريم الساعى أن الكواشف العادية التى تحدد بشكل مبدأى ما إذا كانت العينة إيجابية أو سلبية للمخدرات لا يمكن من خلالها تحديد النتائج بشكل قاطع لذا نلجأ إلى فكرة التحليل التأكيدى فى المعامل بعد تحريز العينات التى تخضع فيما بعد لتكنولوجيا أعلى فى التحليل لتحديد نوعية المخدر الذى يتعطاه الشخص المدمن وكمية وطريقة التعاطى .

هذا المقال "«الصحة النفسية» تعلن تكثيف حملات فحص موظفي الدولة من تعاطي المواد المخدرة" مقتبس من موقع (صوت الامة) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو صوت الامة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق