بـدء حوار وطني شامل بالكاميرون لمعالجة الأزمة السياسية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

انطلقت في العاصمة الكاميرونية ياوندي، أعمال الحوار الوطني الشامل الذي دعا إليه الرئيس الكاميروني بول بيا، بداية شهر سبتمبر لمعالجة قضية الانفصاليين في المناطق الناطقة باللغة الإنجليزية في شمال وجنوب غرب الكاميرون.

ويعالج المؤتمر الذي يستمر خمسة أيام قضايا الازدواج اللغوي والتنوع الثقافي والنظم التربوية والقانونية ومسألة اللامركزية والتنمية المحلية وإعادة بناء المنطقة التي تشكو من أزمة سياسية واجتماعية وأمنية وعودة اللاجئين والأشخاص المبعدين.

يذكر أن منطقتي شمال وجنوب غرب الكاميرون تمر منذ ثلاث سنوات بأزمة سياسية واجتماعية بسبب شعور السكان بالتهميش من قبل الدولة مما أدى إلى اندلاع مواجهات مسلحة منذ عام 2017 م أدت إلى مقتل نحو 2000 شخص .

وتعهد الرئيس الكاميروني في العاشر من الشهر الجاري بالعفو عن الانفصاليين المسلحين الذي يلقون أسلحتهم، متوعدًا المخالفين بتنفيذ القانون .

ويتوقع أن يجمع المؤتمر الذي يرأسه رئيس الوزراء جوزيف ديون نغوتي، مختلف الفرقاء المعنيين بالأزمة بمن في ذلك ممثلو قوات الدفاع والأمن والجماعات المسلحة.

هذا المقال "بـدء حوار وطني شامل بالكاميرون لمعالجة الأزمة السياسية" مقتبس من موقع (صحيفة اليوم السعودية) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو صحيفة اليوم السعودية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق