بريجيت النمساوية تكشف أخطار الرقمنة بالشكيل الضوئى فى قصر الفنون

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بالتعاون مع المركز الثقافي النمساوي بالقاهرة تشارك الفنانة العالمية بريجيت كوفانس فى بينالي القاهرة الدولي الثالث عشر، حيث تعرض بقصر الفنون عمل مجسم مبتكر فاز بأحد جوائز البينالى ويحمل عنوان الاتحاد فى الاختلاف، حيث يعتمد على استخدام الضوء باعتباره وسيط غير مادى يجتمع بعناصر أخرى ملموسة منها العواكس والكتابة والأكواد ليخلق مساحات افتراضية تعبر عن التحول من العالم الواقعى الي منطقة التفكير الخيالي وتكتشف الاثار السلبية للرقمنة وأخطار التطور التكنولوجى علي المجتمعات والمؤثرات الحديثة التى غيرت وجه الحياة الانسانية.

يذكر أن بريجيت كوفانس تحمل لقب سفيرة الضوء باعتبارها أحد أهم وأشهر الفنانيين الذين يستخدمون الضوء كأحد وسائل التعبير فى الفنون التشكيلية، أستاذ بجامعة الفنون التطبيقية بفيينا ، شاركت فى أعرق المعارض الدولية المتخصصة منها بينالي فينيسيا ، لها اعمال بالعديد من المتاحف العالمية منها متحف الفن الحديث بفيينا - متحف الفنون المعاصرة بروما ومتحف الفنون المعاصرة بسيدني وغيرها .

هذا المقال "بريجيت النمساوية تكشف أخطار الرقمنة بالشكيل الضوئى فى قصر الفنون" مقتبس من موقع (بوابة الفجر) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو بوابة الفجر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق