المجلس التصديري يكشف أسباب ارتفاع صادرات الملابس للولايات الأمريكية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد محمد قاسم رئيس المجلس التصديرى للملابس الجاهزة سابقا، وعضو مجلس إدارة غرفة صناعة الملابس باتحاد الصناعات، أن استحواذ السوق الامريكى على أعلى نسبة من صادرات الملابس الجاهزة المصرية يرجع إلى تطبيق "اتفاقية الكويز" مع الولايات المتحدة الأمريكية، والتي تسمح بدخول المنتجات والصناعات المصرية بدون جمارك، هذا بالإضافة إلى أن السوق الأمريكي يعد أكبر سوق ملابس في العالم، وبالتالى فلديه قدرة كبيرة على استيعاب الصادرات، مما يجعل الولايات المتحدة الأمريكية واجهة لأي بلد مصدرة.

محمد قاسم: ارتفاع تكاليف الإنتاج والعمالة أهم تحديات صناعة الملابس الجاهزة

وأشار في تصريحات خاصة لـ"فيتو" إلى أن الاتحاد الأوروبي يلي السوق الأمريكى، موضحا أن السوق الأوروبي ذو حجم جيد، ولكنه أسواق داخلية، موضحا أن المصدر لا يصدر للاتحاد الأوروبي بشكل كامل بل يتم التصدير إلى ألمانيا وإنجلترا على سبيل المثال.

وقال قاسم أن السوق الأمريكي يتميز بأنه سوق متكامل ومتسع وضخم ومتجانس، هذا بالإضافة إلى التمتع بإعفاء جمركي للدخول إلى الولايات المتحدة الأمريكية، ويختلف عن الاتحاد الأوروبي الذي يمنحه لدول كثيرة بينما يتم منح الإعفاء من أمريكا لعدد محدود جدا وبالتالى فهناك ميزة تنافسية أكثر.

وتشير أحدث البيانات الصادرة عن المجلس التصديري للغزل والمنسوجات والملابس الجاهزة والمفروشات إلى استحوذ الولايات المتحدة الأمريكية على 55.9% من إجمالي صادرات الملابس الجاهزة المصرية خلال الفترة من “يناير- يوليو 2019” بقيمة 541 مليون دولار في مقابل 451 مليون دولار خلال نفس الفترة من 2018 بنمو قدره 20%.

كما ارتفعت صادرات مصر من الملابس الجاهزة خلال الـ 7 أشهر الأولى من العام الجاري لتسجل نحو 967 مليون دولار في مقابل 915 مليون دولار خلال نفس الفترة من 2018 بنمو قدره 6%.

هذا المقال "المجلس التصديري يكشف أسباب ارتفاع صادرات الملابس للولايات الأمريكية" مقتبس من موقع (بوابة فيتو) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو بوابة فيتو.

أخبار ذات صلة

0 تعليق