"الغرف التجارية": ارتفاع الجنيه أمام الدولار يخفض أسعار السلع الاستراتيجية 20%

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

فى الوقت الذى يواصل فيه الجنيه ارتفاعه مقابل الدولار ليصل إلى أعلى مستوى له منذ 4 مارس 2017، مسجلاً 16.26 جنيه للدولار، شهدت الأسواق تراجعات كبيرة للسلع والمنتجات، وأرجع متعاملون فى السوق التراجع إلى هبوط الدولار، ووفرة المعروض، وركود الأسواق، حيث رصدوا تراجع طن السكر 350 جنيهاً ليباع بـ6400 مقابل 6750 جنيهاً، وكذلك تراجع طن الأرز رفيع الحبة من 6500 ليصل إلى 3500 جنيه، والأرز العريض من 7200 ليصل إلى 4000 جنيه.

كما تراجعت الزبدة من 5000 لتصل إلى 4200 دولار، وكذلك السمن وذرة الصويا «المكرر»، حيث تراجعت أسعارها إلى 12 ألفاً و600 جنيه للطن، كما انخفضت أسعار زيت أولين RBD إلى 9 آلاف و800 جنيه للطن، فى الوقت الذى تراجع فيه سعر زيت الذرة الخام إلى 11 ألفاً و600 جنيه للطن، ما انعكس بالتبعية على زيت عباد الشمس المكرر الذى تراجع إلى 15 ألفاً و300 جنيه للطن، ما انعكس إيجابياً على أسعار السلع والمنتجات بتراجع قيمته تتراوح بين 10% و20%.

طن السكر بـ6400 جنيه والأرز 4 آلاف والقمح 1000

وقال إمام بريك، مسئول بإحدى الشركات المنتجة للسكر، إن سعر الكيلو للمستهلك يتراوح بين 7.5 و8 جنيهات حالياً، مقابل 8.5 و9.5 جنيه فى الأسواق سابقاً، وأشار إلى أن أسعار السكر تراجعت فى السوق المحلية بقيمة 350 جنيهاً ليباع بـ6400 مقابل 6750 العام الماضى، بعدما سجل فى مارس الماضى 7500 جنيه للطن، ليتراجع تدريجياً إلى 6400 جنيه حالياً، لافتاً إلى وجود وفرة فى المخزون الاستراتيجى للسلعة، بالإضافة إلى وجود زيادة فى المعروض مع استقرار الطلب، نتيجة لتراجع القوى الشرائية مع وجود منافسة سعرية بين القطاع العام والقطاع الخاص لصالح المستهلك، لافتاً إلى أن هذه التراجعات جاءت بالرغم من الزيادة الأخيرة فى أسعار الوقود، وارتفاع سعره عالمياً.

وقال أحمد الباشا، رئيس شعبة الحاصلات الزراعية، إن أسعار الفول شهدت تراجعاً طفيفاً، منذ بداية الشهر الحالى، بسبب زيادة المعروض بالأسواق وتراجع سعر الدولار، وتنوع المناشئ الاستيرادية ويتراوح سعر كيلو الفول حالياً بين 18 و20 جنيهاً، كما تراجع سعر الفول المستورد ليتراوح بين 11 و13 جنيهاً.

وقال رجب شحاتة، رئيس شعبة الأرز باتحاد الصناعات، إن سعر طن الأرز المحلى تراجع بنسبة 40% نتيجة تراجع أسعار الأرز الشعير، ليتراجع الأرز رفيع الحبة من 6500 ليصل إلى 3500 جنيه، والأرز عريض الحبة تراجع من 7200 ليصل إلى 4000 جنيه وهو ما انعكس إيجابياً على سعره فى السوق المحلية ليباع بأسعار تتراوح ما بين 7 حتى 9 جنيهات بحسب الجودة.

فيما أكد يحيى كاسب، رئيس شعبة البقالة بغرفة الجيزة، تراجع أسعار كل منتجات الدقيق من مكرونة ومخبوزات بأسعار تتراوح ما بين 10 و20% بسبب تراجع سعر الأقماح عالمياً بنحو 1000 جنيه للطن ليباع كيلو المكرونة المعبأ بين 7 و8 جنيهات مقابل 10 جنيهات، وسعر الكيلو السائب يصل إلى 6 جنيهات مقابل 8 جنيهات فيما أوضح تراجع سعر بيع الزيت.

وتابع: «تراجعت أسعار ذرة الصويا (المكرر) إلى 12 ألفاً و600 جنيه للطن، كما انخفضت أسعار زيت أولين RBD إلى 9 آلاف و800 جنيه للطن، فى الوقت الذى تراجع فيه سعر زيت الذرة الخام إلى 11 ألفاً و600 جنيه للطن، ما انعكس بالتبعية على زيت عباد الشمس المكرر الذى تراجع إلى 15 ألفاً و300 جنيه للطن».

وعن الأسعار ذاتها، تابع قائلاً: «كيلو السكر سجل سعراً يتراوح ما بين 7.80 و7.90 جنيه، بينما استقر سعر الأرز ما بين 8 و9.5 جنيه للكيلو حسب الجودة، ولتر زيت خليط يتراوح سعره من 17 إلى 18 جنيهاً، ولتر زيت عباد الشمس من 21 إلى 22 جنيهاً، ولتر زيت الذرة من 26 إلى 27 جنيهاً، والمسلى النباتى حجم 0٫75 كجم من 19 إلى 21 جنيهاً، والمسلى الطبيعى 0٫75 كجم 110 جنيهات، والمكرونة المعبأة 400 جم من 3.75 إلى 4.5 جنيه، والمكرونة السائبة من 6.5 إلى 7 جنيهات، والدقيق المعبأ من 7 إلى 9 جنيهات، والدقيق السائب من 6 إلى 7 جنيهات، وفول التدميس البلدى من 13 إلى 14 جنيهاً، وفول التدميس الإنجليزى من 9 إلى 10 جنيهات، والفول المجروش من 10 إلى 12 جنيهاً، واللوبيا البلدى من 27 إلى 28 جنيهاً، واللوبيا المستوردة من 14 إلى 15 جنيهاً، والفاصوليا من 24 إلى 26 جنيهاً والعدس الأصفر من 14 إلى 16 جنيهاً، والعدس بجبة من 12 إلى 14 جنيهاً، والبسلة الجافة من 12 إلى 14 جنيهاً والحمص مقاس 7 مللى من 21 إلى 22 جنيهاً، والحمص مقاس 9 مللى من 28 إلى 30 جنيهاً والحمص مقاس 12 مللى من 36 إلى 37 جنيهاً، والجبن البراميلى من 48 إلى 52 جنيهاً، والجبن الاسطنبولى من 48 إلى 52 جنيهاً».

وأكد سيد النواوى، نائب رئيس شعبة المستوردين بالغرف التجارية، تراجع السعر العالمى للحوم الهندية من 3250 دولاراً ليصل إلى 2650 دولاراً، فيما استقر سعر البرازيلى عند 3400 دولار للطن ليباع محلياً فى السوق المحلية من 60 إلى 62 جنيهاً للبرازيلى و50 جنيهاً للهندى، فيما تراجع سعر بيع اللحوم البلدى فى المجزر من 92 جنيهاً ليصل إلى 86 جنيهاً، مؤكداً عدم التزام عدد كبير من الجزارين بتراجع الأسعار.

وفيما يتعلق بتراجعات السلع والمنتجات المستوردة، أكد أحمد صقر رئيس لجنة الأسعار بالغرف التجارية، أن أهم السلع التى تراجعت فى الأسواق العالمية، الزبدة تراجعت من 5000 لتصل إلى 4200 دولار، فيما تراجعت السمنة 29 دولاراً، وهو ما انعكس إيجابياً على سوق التجزئة لتتراجع الأسعار من 10 إلى 20% وكلها عوامل ساهمت فى حماية الأسواق من انفلات الأسعار وزيادة معدلات التضخم.

"صقر": التعاقدات الاستيرادية المقبلة بأسعار مخفضة والدولة توفر منافذ للسلع بأسعار تقل عن 50٪

وأكد «صقر» أن بعض السلع الرئيسية التى تعاقد عليها المستوردون الفترة المقبلة من الحبوب والزيوت النباتية ومنتجات الألبان واللحوم والسكر تشهد تراجعاً فى الأسواق العالمية مقارنة بنفس الشهر من العام الماضى، مضيفاً: «يأتى ذلك فى ظل توفير الدولة لأكثر من منفذ للسلع والمنتجات بأسعار تقل 50% مما خلق قوة تنافسية تصب فى صالح المستهلك».

وقال على الحريرى، نائب رئيس الشعبة العامة للصرافة بالغرف التجارية، إن الدولار فقد أكثر من جنيه ونصف منذ مطلع العام الحالى، الأمر الذى من شأنه أن يؤدى إلى التأثير على أسعار السلع فى السوق المحلية. وأوضح أن تأثير تراجع سعر الدولار المستمر ظهر على أسعار السلع، لأن هناك دورة استيراد لبعض السلع توصف بالقصيرة.

من جهته، أكد إبراهيم العربى رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، أن متابعة السوق ومستجدات السلع الأساسية وأسعارها ضرورة بعد مواصلة الدولار تراجعاته، كما ينبغى متابعة التجار والموردين للالتزام بتحديث الأسعار وفق متغيرات السوق، فلا يمكن أن تعيش أسواقنا بمعزل عما يحدث فى السوق من متغيرات عندما تنخفض الأسعار، بينما تكون أول المتأثرين عند ارتفاعها فقط، على حد قوله.

هذا المقال ""الغرف التجارية": ارتفاع الجنيه أمام الدولار يخفض أسعار السلع الاستراتيجية 20%" مقتبس من موقع (الوطن) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الوطن.

أخبار ذات صلة

0 تعليق