الاستراتيجية الوطنية: 36 مليار ريال إيرادات «الطيف الترددي» في 2025

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

توقعت الاستراتيجية الوطنية للطيف الترددي في المملكة 2025، مساهمة انشطة الطيف الترددي بحوالى 500 مليون ريال سنويا في الناتج المحلى الاجمالى، وان تبلغ الايرادات من الاستخدامات التجارية حوالى 18 - 36 مليار ريال بحلول 2025. ودعت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات العموم للاطلاع على «الاستراتيجية الوطنية لإدارة واستخدام الطيف الترددي في المملكة 2025م»، وتقديم مرئياتهم حولها وذلك ضمن سعي الهيئة في تنظيم عملية إدارة الطيف الترددي، وإشراك ذوي الاختصاص من أفراد وجهات في عملية صناعة القرار. وحثت الهيئة الأطراف المعنية على تقديم كافة المرئيات والملحوظات المتعلقة بهذه الاستراتيجية، على نحوٍ مفصل مدعومٍ بالمبررات، وذلك في موعد أقصاه يوم الخميس 24 ربيع الأول 1441 من خلال الاطلاع على الاستراتيجية في موقع الهيئة الإلكتروني، وإرسال المرئيات عبر البريد الإلكتروني. وتوقعت الاستراتيجية ان تصبح المملكة من بين أفضل 20 دولة في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات بحلول العام 2030. وتهدف الاستراتيجية الى ايجاد بيئة تنظيمية تتسم بالشفافية من خلال مراجعة رسوم استخدام الطيف الترددي وتقديم خدمات سلكية ولاسلكية عالية الجودة، بما يعود بالنفع على الشركات والمستخدمين على حد سواء؛ وتولي الاستراتيجية أهمية خاصة لتحديثالانظمة الراديوية إلى مستوى أعلى من حيث القدرة الاستيعابية والموثوقية وتحسين إمكانية التشغيل البيني وتبادل ونقل البيانات والمعلومات، وتعمل الهيئة على توزيع النطاقات الترددية للخدمات الراديوية و تخصيص الترددات للمستخدمين في مختلف القطاعات، بما في ذلك المؤسسات الحكومية والجهات الخاصة مثل المؤسسات الصناعية والسماح باستخدام الترددات من خلال شروط وأحكام عامة والتنسيق على المستوى الدولي. ووفقا للاستراتيجية يواجه الطيف الترددي ارتفاعاً كبيراً في الطلب من مجموعة واسعة من القطاعات والصناعات بسبب ازدهار الاتصال اللاسلكي والتقنيات المتطورة وتنوع تطبيقات استخدام الانظمة الراديوية. وأحرزت المملكة تقدماً ملحوظاً في معالجة بعض العوائق المهمة في استخدام الطيف الترددي خاصة فيما يتعلق بتقنيات الاتصالات المتنقلة الدولية لتصبح في مصاف الدول الرائدة في مجموع مخصصات الطيف الترددي. ودعت الاستراتيجية الى فتح آفاق إمكانات الاتصالات الراديوية في المملكة من أجل مستقبل زاهر وآمن من خلال تيسير استخدام الطيف لجميع المستخدمين للاستفادة منه في الابتكار والنمو، وتحسين المخصصات الترددية المتقادمة، وتعزيز الاستخدامات التجارية والمبتكرة، ويعد الطيف الترددي مورداً طبيعياً يتيح الاتصال الراديوي في جميع القطاعات، مثل شبكات الاتصالات المتنقلة، والبث الاذاعى المرئي والمسموع، والاتصالات البحرية، وله نطاق محدود يتراوح بين 3 كيلو هرتز و300 جيجا هرتز في خريطة الطيف الكهرومغناطيسي.

هذا المقال "الاستراتيجية الوطنية: 36 مليار ريال إيرادات «الطيف الترددي» في 2025" مقتبس من موقع (المدينة) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو المدينة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق