«دبي للتسوّق».. ربع قرن من الشراكة الرابحة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

المصدر:
  • دبي - البيان

التاريخ: 01 يناير 2020

أعربت مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة عن شكرها لشركائها الاستراتيجيين والرعاة الرئيسيين على الدعم المتواصل الذي يقدمونه، والتزامهم بإنجاح الدورة الـ25 لمهرجان دبي للتسوّق لتكون الأكبر في تاريخه.

وأكدت المؤسسة في بيانٍ أمس، أن نجاح المهرجان يعتمد بصورة كبيرة على مشاركة الشركاء مثل الفطيم ومجموعة الزرعوني «ميركاتو» ومجموعة عبدالواحد الرستماني وسوق دبي الحرة وإعمار وطيران الإمارات و«إينوك» واتصالات و«جمبو» وماجد الفطيم ومِراس ونخيل وبنك رأس الخيمة الوطني و«ماستركارد» والشركة الوطنية للمواد الغذائية (مياه الواحة ولاكنور)، الذين تساهم جهودهم ودعمهم في تعزيز تجربة التسوّق، واستقطاب المزيد من الزوّار من داخل الدولة وخارجها.

جهود جماعية

وقال أحمد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة: «تتضافر جهود الجميع لإنجاح فعاليات أحد أبرز مهرجانات التسوّق في العالم، الذي يحتفي بدورته الخامسة والعشرين، وساهم خلال مسيرته الطويلة بتعزيز مكانة دبي وجهةً عالمية للسياحة والتسوّق. ونتوقع أن يساهم الدعم الذي يقدّمه شركاؤنا الاستراتيجيون في نجاح الدورة الحالية من المهرجان. وسنواصل التعاون مع شركائنا لتحقيق المزيد من النجاحات عاماً بعد عام، والعمل سوياً من أجل ترسيخ مكانة دبي عالمياً في السياحة والتسوّق».

ارتقاء

وقال ستيفن كليفر، مدير مراكز التسوق في مجموعة الفطيم العقارية: «تواصل الفعالية الارتقاء بتجارب التسوّق وتعزيز السياحة في المدينة لتشمل «دبي فستيفال سيتي مول»، الذي يطلق النسخة الأولى من عرض تتداخل فيه مجسمات «ليغو» مع عرض «تخيّل»، لتتناغم بكلّ حيويّة مع العرض الذي سجّل أرقاماً قياسيةً، بالتزامن مع افتتاح مهرجان «ليغو» 8 يناير الجاري، وسينطلق العرض مجّاناً أمام الزوّار في كل ليلة ليمنحهم فرصة الاستمتاع بالعروض الضوئية والتأثيرات ثلاثيّة الأبعاد التي تحوّل شخصيات «ليغو» المحبّبة إلى شخصيات حقيقيّة».

وأفادت نسرين بستاني، مدير العلاقات العامة لـ«ميركاتو» و«تاون سنتر جميرا»، بأن المهرجان يعدّ أحد أهم المواسم في قطاعات السياحة وتجارة التجزئة والضيافة، ويستضيف «ميركاتو» فعاليات مشوّقة احتفالاً باليوبيل الفضي للمهرجان، عبر عروض مباشرة تأخذك عبر الزمن إلى إيطاليا من خلال الأوبرا الكوميدية، و«الباباراتزي» الجوّالة، وورش أطفال تعليمية وهادفة. أما المتسوقون فهم على موعد مع جوائز نقدية عند التسوق بمبلغ 200 درهم في «ميركاتو» أو «تاون سنتر جميرا».

سحوبات كبرى

وقال ميشال عيّاط، الرئيس التنفيذي للعربية للسيارات (مجموعة عبدالواحد الرستماني): «أسهم المهرجان في تعزيز مكانة دبي عالمياً، حيث الحملات الاستثنائية مثل سحوبات «إنفينيتي» الكبرى وفرصة الفوز بسيارة (QX50) الجديدة كلياً، إضافةً إلى 200 ألف درهم كل يوم، وسحوبات «نيسان» الكبرى بتقديم 33 سيارة عبر 5 طرازات للمحظوظين من ضمنها «نيسان باترول 2020»».

وقال كولم ماكلوكلين، النائب التنفيذي لرئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي، سوق دبي الحرة: «نسعى إلى توفير تجربة تسوّق مميزة للمسافرين، حيث إن تطوّر سوق دبي الحرة يعدّ جزءاً من نهضة دبي ونموها وجهةً عالمية مميزة، وفي الوقت الذي تتواصل فيه تحضيرات المدينة لاستضافة «إكسبو 2020 دبي»، تبدو قدرات دبي العالية واضحة في ترسيخ مكانتها كأفضل مدينة لاحتضان المهرجانات والأحداث الدولية، ونتوقع أنّ تكون الدورة الحالية للمهرجان الأكثر نجاحاً».

أكثر تميّزاً

وصرّح متحدثٌ باسم «إعمار مولز»: «كان للمهرجان دور جوهري في ترسيخ مكانة دبي وجهةً أولى للتسوّق والسياحة، باستقطابه أشهر العلامات التجارية العالمية، واجتذابه الزوّار من أنحاء العالم، مقدّراً أن الدورة الحالية ستكون الأكثر تميزاً، كونها تتزامن مع استضافة «إكسبو 2020 دبي» ليشكّل أحد أهم العناصر الداعمة للنمو الاقتصادي».

وأضاف: «تنظّم الشركة سلسلة من الفعاليات والأنشطة في مختلف الوجهات التابعة لها، فزوّار «دبي مول» على موعدٍ مع فرصةٍ للفوز بجائزة مليونير «سكاي واردز»، فضلاً عن العروض والمعارض وورش العمل المناسبة لجميع أفراد العائلة».

منصة مثالية

وقال بانكاج كومار، رئيس التجزئة «أومني شانيل» في «جمبو» للإلكترونيات: «مثّلت الفعالية فرصة مميزة لنا للتفاعل مع عملائنا وتوفير عروضنا ومفاجآتنا الرائعة لهم. ونفخر بارتباطنا الوثيق بالمهرجان الذي يعتبر منصة مثالية لإطلاق وطرح العروض المبتكرة والجوائز القيّمة والخدمات ذات القيمة المضافة لعملائنا».

وتابع: «يرتكز عرضنا الترويجي حول حملة «إنها تمطر ذهباً في جمبو»، والتي نمنح خلالها 2.5 كيلوجرام من الذهب للفائزين في السحب بين متسوقي «جمبو»، وعقدنا شراكات مع العلامات التجارية لمنح عملائنا خصومات خاصة على المنتجات، مع عرض استرداد مدفوعات الشراء».

مناسبة

وأكد بيتر إنجلاند، الرئيس التنفيذي في بنك رأس الخيمة الوطني أن المهرجان يُمثل مناسبة يترقّبها أهل الإمارات وزوّارها، وقال: «نلتزم بمنح حاملي بطاقاتنا الائتمانية من «ماستركارد» تجربة تسوّق فريدة تُتيح لهم الاستفادة المثلى من عروض متاجر التجزئة، مع إمكانية استرداد نقدي 25% على مشترياتهم»، مبيّناً أنّ الدورة 25 تلعب دوراً كبيراً في زيادة أعداد زوّار مراكز التسوّق.

منتجات متنوعة

وقال إقبال حمزة، الرئيس التنفيذي لمجموعة الشركة الوطنية للمواد الغذائية: «أضحى المهرجان أحد أبرز الفعاليات السنوية التي تحتضنها دبي وتستقطب متسوقين كُثر، ويسرنا تقديم منتجاتنا المنوعة كالماء والألبان والعصائر والمخبوزات الخاصة بعدد من العلامات، منها «الواحة» و«الخليج والصفا» و«لاكنور» و«ميلكو» ومخبوزات «رويال»»، مُشدّداً على أن المهرجان يتمتع بإرثٍ ورصيدٍ كبيرين لدى الكثيرين من المتسوقين.

«أنفق واربح»

قالت سالي يعقوب، الرئيس التنفيذي للمراكز في «مِراس»: «مع استقبالنا عام 2020 والدورة 25 للمهرجان، نقدّم لزوّارنا تشكيلة فريدة من الفعاليات والحوافز الاستثنائية، للاحتفال بهاتين المناسبتين، حيث نقدم لهم بطاقات هدايا «مِراس» بقيمة مليون درهم، ضمن حملة «أنفق واربح» طيلة فترة المهرجان».

وواصلت: «لإضفاء التشويق والمرح على تجارب العائلات ضمن وجهاتنا في «سيتي ووك» و«لا مير» و«ذا بييتش» و«كايت بييتش» و«ذا أوتليت فيليدج» و«بوكس بارك» و«السيف» و«بلوواترز» و«لاست إكزت»، نقدّم لأول مرة في الشرق الأوسط شخصيات أقزام «ترولز» الرسمية، إلى جانب شخصيات مسلسل «سبونج بوب سكوير بانتس» المرحة من قناة «نكلوديون»».

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

هذا المقال "«دبي للتسوّق».. ربع قرن من الشراكة الرابحة" مقتبس من موقع (البيان) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو البيان.

أخبار ذات صلة

0 تعليق