قصة إسلام ضابط فلبيني استقال من عمله لحماية المسلمين وتفاجأ بدعوة للحج 

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

روى ضابط شرطة فلبيني سابق قصة اسلامه ونجاحه في إدخال عائلته وعشرات الأفراد من الشرطة الفلبينية في الإسلام .

جاء ذلك أثناء آدائه لفريضة الحج لهذا الموسم بعد 9 أشهر من إعتناقه الإسلام بدعوة من سفير المملكة “عبد الله البصيري ” في الفلبين تكريماً له ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين .

وكشف الضابط السابق ” محمد عيسى ” عن تفاصيل مؤثرة ، قائلاً أن عمه حاول أن يدعوه في البداية للإسلام لكنه رفض بشدة فأهداه نسخة من القرآن الكريم مترجمة باللغة الفلبينية .

وقال “عيسى ” أنه قرأ في القرآن الكريم من باب الفضول حتى سورة المائدة فتأثر به وأسرع إلى عمه معلناً إسلامه .

وأضاف أن عائلته في البداية رفضت بشدة دعوته للإسلام ولكن عندما شرح لهم معاني الدين الإسلامي وكشف عن ظلم النظرة الغربية التي تحصره في التنظيمات الإرهابية لانت قلوبهم وأقشعرت أبدانهم للقرآن الكريم .

كما استطاع “عيسى ” أن يقنع عشرات الشرطيين بإعتناق الإسلام ، وتقدم بإستقالته لضمان عدم خضوعه لتكليفات تؤذي المسلمين في جنوب الفلبين ، وعوضه الله بعمله الناجح في التجارة .

وقال أنه تفاجأ بإتصال سفير المملكة وازداد إيماناً برؤية الكعبة المشرفة حيث انهالت دموعه بمجرد النظر إليها لشعوره بالفرحة والمشاعر الدينية العظيمة ، موجهاً شكره للمملكة .

هذا المقال "قصة إسلام ضابط فلبيني استقال من عمله لحماية المسلمين وتفاجأ بدعوة للحج " مقتبس من موقع (صحيفة صدى) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو صحيفة صدى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق