كيف تصبح قائدا ناجحا؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ما هي القيادة وكيف يمكن تطويرها؟
القيادة هي المهارة التي تسمح لك بإقناع الناس بمتابعتك حتى تتمكن من تحقيق رؤية مشتركة.

القيادة هي أن تكون نموذجًا يحتذى به ويتبعه الناس. لن تكون قادرًا على تطوير المهارات القيادية قبل تطوير القدرة على تحفيز الناس عندما يفتقرون إلى الحافز، وسحبهم للأعلى عندما يكونون في الأسفل، ومساعدتهم على بلوغ أهدافهم عندما يشعرون بالضياع.

هل يمكن لأي شخص أن يصبح قائدا وتطوير المهارات القيادية؟
بعض الناس قادة بطبيعتهم، لقد كانوا محظوظين بما يكفي لامتلاك المهارات والصفات المطلوبة التي يجب أن تكون موجودة في القائد.

والخبر السار هو أنه حتى لو لم تكن أحد هؤلاء الأشخاص، فيمكنك تطوير مهاراتك القيادية وأن تكون مثلهم أو حتى قائدًا أفضل.

لماذا يتبع الناس القادة؟
إذا كنت تريد أن تكون قائدًا، فعليك أن تتعلم كيف تجعل الناس يتابعونك ولن تكون قادرًا على فعل ذلك ما لم تتعرف أولًا على سبب متابعة الناس للآخرين. عادة ما يتبع الناس القادة لأنهم:

• يثقون بهم: لن يتبع الناس شخصًا ما لا يثقوا به. إحدى الخطوات الأساسية لتصبح قائدًا هي كسب ثقة الناس.
• يعجبون بهم: عادة ما يتبع الناس من يعجبهم. عادة ما يعجبون بالثقة والقوة والشجاعة. إذا كنت ترغب في تطوير مهارات قيادية فعالة، فعليك أن تعرف كيف تجعل الناس يعجبون بك
• يؤمنون برؤيتهم: هذا هو أحد الأسباب الأساسية وراء متابعة الناس للقادة. لن يتبع الناس قائدًا ما لم يعتقدوا أنهم سيحصلون على منفعة شخصية وما لم يؤمنوا برؤيته.

كيف تطور مهارات القيادة الفعالة؟
والآن بعد أن عرفت لماذا يتبع الناس القادة، فقد حان الوقت لاستخدام هذه المعلومات لجذب المتابعين بنفسك. فيما يلي قائمة بالمهارات القيادية الفعالة:

• لديك رؤية تؤمن بها بشدة: لا يمكنك أن تجعل الناس يتابعونك في مكان ما إلا إذا كنت تعرف بالضبط إلى أين أنت ذاهب. على سبيل المثال، إذا كنت مدير شركة، فيجب أن يكون لديك رؤية للمكان الذي تريد أن تكون فيه شركتك في المستقبل. إذا كنت شخصًا عاديًا، فيجب أن تكون لديك رؤية للمكان الذي تريد أن تكون فيه في المستقبل. وجود رؤية هي الخطوة الأولى والأكثر أهمية لتصبح قائدًا.


• توصيل الرؤية: سوف يتبعك الناس فقط إذا آمنوا برؤيتك، لذا ينبغي أن تكون مهمتك الثانية هي توصيل هذه الرؤية إليهم. بمجرد أن تقنع بعض الناس بالإيمان برؤيتك، يمكنك الانتقال إلى الخطوة التالية
• اربح ثقة الناس: لكي تكون قائدًا جيدًا، يجب على الناس الوثوق بك أولًا. يعتمد اكتساب ثقتهم بشكل مباشر على سلوكك: إذا كنت صادقا ومنفتحا، وإذا حافظت على كلمتك وتحدثت بصراحة، فمن المؤكد أنهم سيثقوا بك.

• تعرف على احتياجاتهم لتكون قائدًا جيدًا: حتى لو آمن الناس برؤيتك، فلن يتبعوك إلا إذا اعتقدوا أنهم سيحصلون على بعض الفوائد. إذا تمكنت من ربط احتياجات الناس برؤيتك وإظهار كيف يمكن أن تساعدهم على العيش حياة أفضل، فمن المؤكد أنك ستنجح في السماح لهم بمتابعتك.

• دعهم يعجبون بك: عادة ما يعجب الأشخاص بأولئك الذين يملكون شيء ليس لديهم. إذا كنت أكثر ثقة، أو أكثر دراية أو أكثر شجاعة مما هم عليه، فأنت لديك فرصة جيدة للإعجاب. لن ينجح هذا إلا إذا اعتقد الناس أن صفاتك الجيدة ستفيدهم، وإلا فإن إعجابهم قد يتحول إلى الغيرة.


• طوِّر نفسك: لا تكن متسلطًا وتعطي توجيهات فقط، لكن بدلًا من ذلك اشترك في العمل مثلما يفعل الآخرون. انضم إليهم في المهمات السهلة والصعبة من أجل أن تُعتبر قائدًا وليس مدربًا متعجرفًا. 


• حسّن مهارات الناس لديك: لا يمكنك أبدًا أن تكون قائدًا جيدًا إلا إذا فهمت الناس جيدًا ومعرفة كيفية التواصل معهم بفعالية. إذا كنت تريد أن تكون قائدًا، فإن إحدى المهام الرئيسية التي يجب عليك القيام بها هي تحسين مهارات الاتصال الخاصة بك.

هذا المقال "كيف تصبح قائدا ناجحا؟" مقتبس من موقع (بوابة الفجر) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو بوابة الفجر.

0 تعليق