اتهامات متبادلة بين أمريكا وفرنسا بسبب زيارة وزير خارجية إيران لقمة السبعة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تبادلت الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا الاتهامات بسبب الزيارة المفاجئة لوزير الخارجية الإيراني جواد ظريف لباريس خلال انعقاد قمة مجموعة السبعة، في مدينة " بياريتس".

وكانت وسائل الإعلام الأمريكية أكدت أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيتهم نظيره الفرنسي بالكذب لأنه لم يخبره بأمر زيارة وزير الخارجية الإيراني.

وأعلنت الرئاسة الفرنسية منذ قليل أن مجيء وزير الخارجية الإيراني إلى مقر قمة السبع كان بالاتفاق مع الولايات المتحدة الأمريكية، لتشتعل التوترات بين الولايات المتحدة وفرنسا بعد دقائق من انتهاء القمة، التي شهدت انقسامات وخلافات كبيرة انتهت بأزمة زيارة وزير الخارجية الإيراني.

وكانت الرئاسة الفرنسية قد أكدت منذ قليل أن المحادثات النووية التي تجريها مع وزير الخارجية الإيراني، تجري "بإيجابية"، مشيرة إلى أن المحادثات ستتواصل، وحول المحادثات النووية، علق ظريف قائلا: "الطريق صعب ولكن يستحق المحاولة".

هذا المقال "اتهامات متبادلة بين أمريكا وفرنسا بسبب زيارة وزير خارجية إيران لقمة السبعة" مقتبس من موقع (الدستور) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الدستور.

أخبار ذات صلة

0 تعليق