حزب ”الرحمة“ التونسي يستعيد مقعده في البرلمان

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استعاد رئيس قائمة حزب ”الرحمة “ في تونس سعيد الجزيري اليوم الإثنين، مقعده في البرلمان الجديد، وذلك بعد أن تم إسقاطه من قبل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بسبب استعماله إذاعة القرآن الكريم للتأثير على نتائج الانتخابات.

وقال رئيس وحدة الاتصال في المحكمة الإدارية عماد الغابري، إن الدائرة الاستئنافية الثامنة، أصدرت قرارها بقبول الطعن الذي تقدم به رئيس قامة حزب الرحمة في محافظة بن عروس سعيد الجزيري في النتائج الأولية للانتخابات التشريعية.

وأضاف عماد الغابري أنه وحسب قرار المحكمة الإدارية، فإن رئيس حزب الرحمة سعيد الجزيري، استعاد مقعده في البرلمان.

 من جهة أخرى، كتب حزب الرحمة عبر صفحته الرسمية على ”فيسبوك“ كلمة مقتضبة جاء فيها: ”السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، الحمد لله رب العالمين الشيخ الجزيري في مجلس نواب الشعب“.

وفي وقت سابق، أعلنت الهيئة العليا للانتخابات إسقاط قائمة حزب الرحمة لارتكاب الجزيري عدة خروق، منها استعمال منبر إذاعة القران الكريم، وهي على ملكه الخاص للترويج لحزبه ولقائمته وللتأثير على الناخبين.

وكان فوز الجزيري في الانتخابات البرلمانية قد أثار جدلًا واسعًا، حيث يعرف بتصريحاته المثيرة للجدل تجاه المرأة إضافة إلى كونه يملك إذاعة خاصة غير قانونية ولم تحصل على ترخيص من الهيئة المستقلة للاتصال السمعي البصري.

 وعرف الجزيري كداعية من خلال حضوره في البرامج الدينية في البرامج التلفزيونية، إضافة إلى تقديمه برنامجًا دينيًا في إذاعة القرآن الكريم الخاصة.

هذا المقال "حزب ”الرحمة“ التونسي يستعيد مقعده في البرلمان" مقتبس من موقع (إرم نيوز) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو إرم نيوز.

أخبار ذات صلة

0 تعليق