معهد التكريس الكنسي يبحث مع التعليم العالي منح طلابه شهادات مهنية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشف إيهاب ألفي، عضو مجلس إدارة معهد الأنبا صموئيل المعترف للتدريب والتأهيل للتكريس والخدمة بمنطقة أبيس الثورة، مساء اليوم، إن المعهد حالياً يتواصل مع وزارة التعليم العالي لاعتماد شهادته حيث تم وضع رؤية مقترحة لمنح خريجيه شهادات مهنية فى إدارة 4 مؤسسات: "الطبية، والتعليمية، والإدمان، ورعاية المعاقين"، وذلك لإخراج خدام قادرين على الخدمة فى الوقت الجاري.

وأضاف "ألفي"، خلال حفل استقبال الدفعة الثانية بالمعهد، أن آلية قبول الدفعة الجديدة جرت من خلال نشر إعلانات ومن ثم 3 خطوات للتقديم، تمثلت في استمارة وامتحان على الإنترنت، ومن ثم الخطوة التالية امتحان تحديد قدرات وذكاء، ومن ثم مقابلات فردية.

وأوضح أنه تقدم 50 وجرى قبول 36 شخصا، لافتاً إلى إضافة مادة خدمة القرى و12 مادة جرى تدريسها للدفعة الأولى، ليصبح عدد ساعات الدراسة 228 ساعة للسنة الأولى، على أن تكون السنة الدراسية الثانية 10 مواد بعدد 212 ساعة.

وأشار إلى أن السنة الثالثة تشهد إجمالي 240 ساعة ما بين دراسة نظرية، ورسالة وكتاب مقدس وتدريب، على أن يتم تقييم الدارس من خلال أبحاث وحضور وتدريب وامتحانات.

وشهد الأنبا بافلي، أسقف عام قطاع المنتزه وشباب الإسكندرية، مساء اليوم الخميس، حفل استقبال الدفعة الثانية بمعهد الأنبا صموئيل المعترف للتدريب والتأهيل للتكريس والخدمة بمنطقة أبيس الثورة، وذلك وسط حضور لفيف من الآباء الكهنة والمحاضرين وكورال قلب داود.

وقال القس بافلي موسى، كاهن كنيسة السيدة العذراء والأنبا صموئيل المعترف بأبيس الثورة وهي الكنيسة المسؤولة عن المعهد، إن هدف المعهد تقديم خدمة عملية علمية، وأن يؤهل خريج يصبح يد الأب الكاهن اليمين، ويستطيع التعامل مع كل البشر وكل الحالات التي تحتاج خدمة كالمرضى والمدمنين وذوي الاعاقة ومتسربي التعليم وأخوة الرب.

وأكد أن وجود المركز في منطقة أبيس التي تبعد عن المناطق الحيوية بالإسكندرية، هو أمر مميز حتى يتضح لمسئولي المركز من هم الاشخاص الجادين والذين لا يعبئون بالتعب من أجل الخدمة، لافتاً إلى أن المركز يشمل 36 دارسًا جرى اختيارهم بعد اجتياز امتحان روحي تمهيدي، منوها أنه معدل كبير بالنسبة لمعاهد التعليم الكنسي، حيث سيتم تعليمهم 13 مادة ما بين مواد روحية كنسية وتنمية بشرية ومواد علمية كإدارة الأعمال حتى يكون الخريج على دراية بإدارة أعمال الكنيسة في حال توظيفه بإحدى الكنائس، إضافة إلى 4 مواد عملية هما التمريض وخدمة الإدمان وتأهيل تربوي والإعاقة بأنواعها الأربعة.

وقال القمص أثانسيوس فهمي، الأستاذ بالمعهد ومدير مدرسة تيرانوس، إلى الدارسين الجدد: "لا تكونوا معلمين كثيرين حتى لا تقعوا فى دينونة فالمعلم الوحيد هو السيد المسيح، أن من يتعلم من المسيح المحبة وتواضع القلب، وبداية كل عمل فى الكنيسة هو غسل الأرجل"، مستكملا: "هذا المعهد بذرة ستصبح شجرة وتخرج ثمر جيد، ووجوده ليس لتعلم بل لأخذ أمثلة فى الخدمة".

جدير بالذكر أن الكنيسة الأرثوذكسية بالإسكندرية تشهد تطوير مراكز التعليم الكنسية وافتتاح الجديد هذا العام، فبعد افتتاح قداسة البابا تواضروس الثاني للكلية الإكليركية بالإسكندرية، تم تطوير مركز "إيمي" و"الكاروز" بالكنيسة المرقسية، فيما جرى افتتاح عدة معاهد فرعية بكنائس قطاع المنتزه، أبرزها مركز "المركبة" بكنيسة مارجرجس سيدي بشر، ومعهد الأنبا صموئيل للتدريب والتأهيل للتكريس والخدمة بأبيس.  

 

81c9e609be.jpg

84243d1225.jpg

e056ab55e5.jpg

هذا المقال "معهد التكريس الكنسي يبحث مع التعليم العالي منح طلابه شهادات مهنية" مقتبس من موقع (الوطن) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الوطن.

أخبار ذات صلة

0 تعليق