اعترافات زوجة أب عذبت ابنة زوجها حتى الموت وتقول كنت بادبها

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

موضوع
تجردت من مشاعر الإنسانية والرحمة، ونسيت أن من تضربها طفلة صغيرة يبلغ سنها 6 سنوات، لا تعي ولا تدرك، فلم ترحم توسلاتها ولا استغاثتها بأن ترحم ضعفها ظلت تضرب وتضرب حتى سقطت على الأرض وسط نزيف من الدماء حتى فارقت الحياة.

واقعة بشعة شهدتها منطقة صفط اللبن في بولاق الدكرور بالجيزة، عندما قامت زوجة الأب بتعذيب طفلة صغيرة لا يتجاوز عمرها الـ6 سنوات تفشي الأسرار تنقل كل صغيرة وكبيرة من البيت وتحكي أدق التفاصيل للجيران حتى علاقتي بأبيها كنت بأدبها فسقطت جثة هامدة كلمات قالتها المتهمة بتعذيب الطفلة حتى الموت.

بلاغ الشرطة

واستطردت كلامها: اتصلت بوالدها في عمله وأخبرته بأن "رقية" سقطت أثناء لهوها في المنزل فلفظت أنفاسها الأخيرة، تم نقل الطفلة إلى مستشفى بولاق الدكرور التي أبلغت الشرطة بوصول طفلة 6 سنوات بها آثار تعذيب، وأنها توفيت والوفاة ليست طبيعية، وأن وراء الواقعة شبهة جنائية، تحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيقات.

التحريات

تسلمت النيابة التحريات التي أثبتت أن الطفلة "رقية. م" 6 سنوات، تعرضت للتعذيب على يد زوجة والدها وتدعى "شيماء"، 32 سنة، بمنطقة صفط اللبن، ببولاق الدكرور، حيث تزوجت من والد الطفلة منذ 3 أشهر، كما كشفت التحريات أن المتهمة قتلت الطفلة، بعد تعذيبها بالضرب، والعض، بسبب فضحها أسرار المنزل أمام الجيران. 

قصة مزيفة

تلقت أجهزة أمن الجيزة بلاغا من مستشفى بولاق الدكرور بوصول طفلة عمرها 6 سنوات وبها آثار تعذيب، وأن الوفاة ليست طبيعية، حيث تم نقلها إلى المستشفى من قبل زوجة أبيها، التي روت قصة أنها سقطت على الأرض أثناء لهوها.

كذب المتهمة

وبمناقشة زوجة الأب أمام رجال التحقيق ادعت، أن الطفلة، كانت تلعب في الشقة وارتطم رأسها بالحائط وأصيبت بغيبوبة، إلا أن التحريات كشف كذبها، وتبين أن الطفلة تعرضت للضرب المبرح حتى فارقت الحياة.

اعترافات المتهمة

وبتضييق الخناق على المتهمة اعترفت أنها ضربت الطفلة لأنها كانت تفشي أسرار البيت للجيران، وكانت تؤدبها ولا تقصد قتلها، فكانت تنقل للجيران أدق تفاصيل المنزل وعلاقتها مع والدتها حاولت ضربها، لكن نزفت من أنفها وسقطت على الأرض مغشيا عليها، إلا أنها علمت من المستشفى أنها فارقت الحياة.

والد الطفلة

وقال والد الطفلة: إن زوجته قامت بالاتصال به وهو في عمله، حيث يعمل موظفا بالحي وأخبرته أن ابنته لقيت مصرعها أثناء لهوها.

البداية
تلقى مركز شرطة بولاق الدكرور بلاغا من المستشفى باستقبالها (طفلة، 6 سنوات - متوفاة) وبتوقيع الكشف الطبي عليها تبينت إصابتها ببعض الكدمات والسحجات، وبسؤال والدها (موظف، مقيم بدائرة المركز) قرر أنه توجه لعمله تاركًا ابنته صحبة زوجته (ربة منزل، 32 سنة) بمنزلهما، وأنه عقب عودته للمنزل اكتشف وفاتها، فقام بنقلها للمستشفى لإسعافها، إلا أنها فارقت الحياة.

فريق بحث

على الفور أمر المقدم محمد الجوهري، رئيس مباحث بولاق الدكرور، بتشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة، أسفرت الجهود عن تحديد مرتكبة الواقعة (زوجة والد الطفلة)، وبمواجهتها اعترفت تفصيليًا بارتكابها الواقعة، وقررت بقيامها بالتعدي على (الطفلة المجني عليها) بالضرب بعصا خشبية، وإحداث إصابتها المشار إليها فأودت بحياتها بدعوى تأديبها ومنعها من الخروج من المنزل وإفشاء بأسرار البيت، وأمرت النيابة بحبسها، وما زالت التحقيقات مستمرة في الواقعة.
هذا الخبر منقول من : موقع فيتو
 

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

هذا المقال "اعترافات زوجة أب عذبت ابنة زوجها حتى الموت وتقول كنت بادبها" مقتبس من موقع (أخبار) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو أخبار.

أخبار ذات صلة

0 تعليق