ندوة علمية عن الأوكسجين بالمستشفى السلطاني

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مسقط - الشبيبة

نظم المستشفى السلطاني بالتعاون مع مستشفى الخليج التخصصي (مؤخرا) ندوة علمية بعنوان «تعريف الاوكسجين لللاستخدامات العلاجية للاوكسجين المضغوط « بحضور الدكتور قاسم بن أحمد السالمي مدير عام المستشفى السلطاني وعدد من المسؤولين بالمستشفى السلطاني وبمستشفى الخليج التخصصي، وبمشاركة حوالي أكثر من 100 من الكوادر الطبية والفئات الطبية المساعدة، وذلك بفندق سندس روتانا.

في بداية الندوة القت الدكتورة عائشة بنت حبيب البلوشية مسؤلة المركز الوطني لطب الاعماق بالمستشفى السلطاني رئيسة اللجنة المنظمة للندوة العلمية كلمة رحبت فيها براعي المناسبة والحضور، ثم قامت بالتعريف عن طب الاعماق واهميته وضروة نشر الوعي بين الفئات الطبية والطبية المساعدة للؤصول للهدف المرجوة منه، والى اهمية معالجة المريض في الوقت المناسب واعطائه العلاج المناسب، وبضرورة التعاون بين مختلف التخصصات الطبية.

وقدمت الدكتورة عائــــــشة البلوشـــــية في ختام كلمتـــــها شكرها للمحاضرين والمشاركين بالــــــندوة ولكافـــــــة المنظمين والقائــــــمين عليها ولكل من ساهم في اقامتها.

بعدها تم تقديم عرض مرئي عن مركز طب الاعماق والخدمات التي يقدمها والاجهزة المستخدمة فيه.

في الختام قام الدكتور قاسم بن أحمد السالمي مدير عام المستشفى السلطاني بتكريم المحاضرين في الندوة العلمية والجهات التي ساهمت في دعمها وتنظيمها.

يذكر ان الندوة التي استمرت ليوما واحدا هدفت الى نشر الوعي بين مختلف الفئات الطبية عن العلاج بالاوكسجين المضغوط، وحول التعريف بالحالات المرضية المعتمدة عالميا لعلاج الاوكسجين المضغوط، والتعريف بالخدمات المقدمة في المركز الوطني لطب الاعماق بالسلطنة، بالاضافة الى توضيح آلية تحويل الحالات المختلفة للمركز الوطني لطب الاعماق، الى جانب توعية العاملين بمختلف المؤسسات الصحية حول التعامل مع اصابات الغوص المتعددة.

هذا وتاتي اقامة الندوة في اطار الجهود التي تبذلها وزارة الصحة ممثلة بالمستشفى السلطاني ومستشفى الخليج التخصصي لتأسيس برنامج المشاركة المجتمعية في قطاع الصحة كاول ملتقى علمي متخصص في السلطنة يناقش علاج بالأكسجين عالي الضغط.

وقد اشتملت أوراق العمل التي قدمت فيها على عدة محاور تعلقت بالأمراض التي تم علاجها من خلال هذه الطفرة العلمية.

الجدير بالذكر انه في غرفة العلاج بالأكسجين عالي الضغط، يزيد ضغط الهواء بمعدل ثلاث مرات أعلى من ضغط الهواء الطبيعي. في هذه الحالة، تحصل الرئتان على كمية أكبر من الأكسجين مقارنةً بالكمية المحتملة عند تنفس الأكسجين النقي في ضغط الهواء الطبيعي. ينقل الدم هذا الأكسجين في أنحاء جسمك. يساعد ذلك في مكافحة البكتيريا وتحفيز إطلاق مواد تسمى عوامل النمو والخلايا الجذعية التي تحفز الشفاء.

وان أنسجة الجسم تحتاج إلى الحصول على قدر كاف من الأكسجين حتى تقوم بوظائفها. وحين يتعرض أحد الأنسجة للإصابة، فإنه يحتاج إلى قدر أكبر من الأكسجين حتى لا يموت.

يؤدي العلاج بالأكسجين عالي الضغط إلى زيادة كمية الأكسجين التي يمكن أن يحملها الدم. تؤدي الزيادة في أكسجين الدم بصورة مؤقتة إلى استعادة المستويات الطبيعية لغازات الدم ووظائف الأنسجة لتعزيز الشفاء ومقاومة العدوى. ويستخدم العلاج بالأكسجين عالي الضغط لعلاج حالات طبية متعددة منها على سبيل الذكر: الأنيميا الشديدة، خراج الدماغ، فقاعات الهواء في الأوعية الدموية، الحروق، التسمم بأول أكسيد الكربون، الإصابات الشديدة، الغرغرينا، أمراض الجلد أو العظام، التي تتسبب في فقدان الأنسجة. وقرحة القدم بسبب الإصابة بداء السكري.

هذا المقال "ندوة علمية عن الأوكسجين بالمستشفى السلطاني" مقتبس من موقع (shabiba) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو shabiba.

أخبار ذات صلة

0 تعليق