أونيون برلين يصعق دورتموند وبايرن يستعرض قوته

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

صنع أونيون برلين الصاعد من الدرجة الثانية مفاجأة من العيار الثقيل بتحقيق باكورة انتصاراته بين أندية النخبة على ضيفه القوي بوروسيا دورتموند (3-1)، فيما دك بايرن ميونيخ حامل اللقب شباك ماينتس ست مرات (6-1) وارتقى إلى وصافة الدوري الألماني لكرة القدم.

وكان دورتموند، وصيف بايرن والمرشح لمنافسته على اللقب، قد حقق فوزين في المباراتين الأوليين، ودخل مباراة المرحلة الثالثة مرشحا فوق العادة لتخطي الفريق المتواضع الذي لم يحقق أي فوز حتى الآن. 

لكن فريق العاصمة خطف نقاطا بالغة الاهمية مطلع مشواره في البوندسليغا.

وبخسارة دورتموند، انفرد لايبزيغ في الصدارة بعد فوزه الصريح الجمعة على مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 3-1 بثلاثية المهاجم الدولي تيمو فيرنر. 

وصحيح أن ملعب أونيون برلين هو ثاني أصغر ملعب في الدوري، لكن مدرجاته غصت بحضور 22 الف متفرج أشعلوا الأجواء حماسة ودخلوا في مشادات مع جمهور الفريق الزائر.

وواجه قلب دفاع أونيون الصربي نيفين سوبوتيتش فريقه السابق الذي حمل ألوانه في 196 مباراة في الدوري بين 2008 و2018، ونال معه لقب الدوري في 2011 و2012.

وقال سوبوتيتش "أنا فخور جدا بفريقي. نحن فريق صغير ومتواضع وصعدنا الى هذا الدوري الكبير. لم نكن جيدين ربما في البداية لكن قدمنا اليوم مباراة ممتازة. أظهرنا أمام أحد أكبر الفرق في أوروبا اننا لم نلعب بخوف".

وللمرة الثالثة تواليا تأخر دورتموند بالنتيجة، من تسديدة أرضية لماريوس بولتر في مرمى السويسري رومان بوركي (22). وبالطريقة عينها عادل الإسباني باكو ألكاسير مسجلا هدفه الرابع بعد تمريرة من الاختصاصي الانكليزي جايدون سانشو (25).

واستحوذ دورتموند على الكرة في الشوط الأول بنسبة 71% لكنه لم يترجمها إلى أهداف.

وسجل لاعبو برلين مجددا في الشوط الثاني، بعد خطأ دفاعي أثمر فرصة خطيرة أبعدها الحارس ببراعة ارتدت خارج المنطقة تابعها بولتر بيسراه أرضية جميلة في الزاوية اليسرى البعيدة لبوركي (50).

وقتل برلين المباراة بهدف ثالث اثر ركنية وجملة فنية جميلة وصلت إلى السويدي سيباستيان أندرسون المتربص داخل المنطقة تابعها من مسافة قريبة أرضية في الشباك (75) وسط جنون جماهير برلين.
 

بايرن يستعرض

 

وفرض بايرن ميونيخ واقعيته على ماينتس الأخير بنصف دزينة من الأهداف. وتناوب ستة لاعبين على التسجيل في الفريق البافاري، بينهم البولندي روبت ليفاندوفسكي الذي رفع رصيده إلى ستة أهداف مستعيدا صدارة الهدافين، بعد اختصاره أهداف بايرن في أول جولتين: اثنان في مرمى هرتا برلين (2-2) وثلاثية في مرمى شالكه (3-1).

واستفاد بايرن من تعثر فرايبورغ مع كولن (1-2) ليرتقي مؤقتا إلى المركز الثاني بسبع نقاط.

ودفع المدرب الكرواتي نيكو كوفاتش بلاعبيه الجديدين البرازيلي كوتينيو المعار من برشلونة الإسباني والكرواتي إيفان بيريشيتش نجم انتر الايطالي السابق في خط الوسط، بالإضافة الى المدافعين الفرنسيين بنجامان بافار ولوكاس هرنانديز القادم بصفقة كبيرة.

وفي ظل التغييرات التي أجراها كوفاتش، جلس أمثال المهاجمين توماس مولر وسيرج غنابري ولاعبي الوسط الفرنسي كورنتان توليسو وليون غوريتسكا على مقاعد البدلاء.

وصحيح أن ماينتس فاجأ الفريق البافاري بهدف مبكر عبر الهولندي جان-بول بوتيوس برأسية قريبة بعد خطأ من بافار (6)، إلا أن رجال كوفاتش دخلوا غرف الملابس متقدمين 2-1. 

فقد عادل بافار بهدف جميل من داخل المنطقة بعد عرضية من بيريتشيتش (36)، ومن ضربة حرة متقنة، زرع النمسوي دافيد ألابا الكرة في المقص الأيسر لمرمى الحارس الشاب فلوريان مولر مسجلا هدفه السابع من ركلة حرة في الدوري (45).

ورد بافار الجميل لبيريشيتش بعرضية جميلة تابعها برأسية محكمة في الشباك (54)، ليصنع ويسجل اللاعبان اللذان تواجها في نهائي مونديال روسيا حيث أحرزت فرنسا لقبها الثاني بعد 1998.

ومن ركنية ليوشوا كيميش تابعها الفرنسي كينغسلي كومان أرضية رفع بايرن رصيده إلى أربعة اهداف (64)، ثم سجل ليفاندوفسكي الخامس بعد عرضية من مولر بديل كوتينيو، روضها وسددها بيمناه قوية في الزاوية اليمنى (78)، ليحتفل بتجديد عقده ويزور شباك ماينتس 15 مرة في 18 مباراة.

وأنهى الكندي الشاب ألفونسو ديفيس (18 عاما) المهرجان من كرة في العمق عكسها مولر وتابعها البديل في المرمى الخالي (81).

أهداف عكسية 


                
وخيمت على مباريات السبت الأهداف العكسية خصوصا في مباراة شالكه وضيفه هرتا برلين (3-صفر).

وأصبح هرتا برلين اول فريق منذ هانوفر عام 2009 يسجل هدفين في مرماه في مباراة واحدة، عبر نيكلاش شتارك (38) والهولندي كريم رقيق (48)، قبل أن يضيف الانكليزي جونجو كيني الثالث للأزرق الملكي الذي حقق فوزه الاول هذا الموسم.

وبعد فوزين مبكرين، سقط فرايبورغ على أرضه أمام كولن 1-2 برغم تقدمه عبر رافايل تشيشوس (40) أيضا بهدف عكسي. لكن كولن حقق فوزه الأول عندما عادل الفرنسي أنطوني موديست (52) ثم خطف التونسي الياس السخيري هدف الفوز من مجهود فردي جميل في اللحظات القاتلة (90+2).

وخسر باير ليفركوزن أولى نقاطه هذا الموسم بتعادله السلبي على أرضه مع هوفنهايم، فيما تعادل فولفسبورغ مع ضيفه بادربورن 1-1. 

افتتح الضيوف التسجيل عبر البرازيلي كاولي (12) وعادل الكرواتي يوسيب بركالو (56) في الشوط الثاني.
 

هذا المقال "أونيون برلين يصعق دورتموند وبايرن يستعرض قوته" مقتبس من موقع (beIN SPORTS News) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو beIN SPORTS News.

أخبار ذات صلة

0 تعليق