أزمة نيمار تتجدد في باريس سان جيرمان

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يواصل نيمار مشواره هذا الموسم مع فريقه باريس سان جيرمان الفرنسي ولكن هناك أزمة تهدّد اللاعب كان قد تعرّض لها من قبل في 2016.. فبعد أن هدأت موجة الانتقادات والشد والجذب حول النجم البرازيلي، مع فريقه باريس سان جيرمان الفرنسي، والتي اشتعلت في نهاية العام الماضي مع تجدّد الحديث حول رحيل اللاعب عن "حديقة الأمراء" والعودة من جديد لناديه السابق برشلونة الإسباني، كشف نيمار عن رغبته في المُشاركة مع منتخب البرازيل في كوبا أمريكا 2020 المُقبلة، وفي نهائيات دورة الألعاب الأولمبية في الصيف المقبل، طوكيو 2020.

وقال نيمار: "أرغب في المشاركة مع منتخب البرازيل في كوبا أمريكا وأولمبياد طوكيو، وأعلم أن هذا الأمر سيكون صعبًا، ويتطلب موافقة باريس سان جيرمان". واستعاد اللاعب سيناريو نفس الوضع في عام 2016، قائلاً: "في عام 2016 كنت أرغب بالفعل في المشاركة أيضًا، لكن برشلونة رفض، وأود مُساعدة منتخبات بلدي، وسأتحدّث في هذا الأمر مع مسؤولي باريس".

 وتقام دورة الألعاب الأولمبية التي تستضيفها طوكيو خلال الفترة من 24 يوليوز حتى 9 غشت المقبلين، وتقام التصفيات خلال الفترة من 18 يناير إلى 9 فبراير المقبل في كولومبيا ويتأهل منتخبان فقط إلى النهائيات في طوكيو.

هذا المقال "أزمة نيمار تتجدد في باريس سان جيرمان" مقتبس من موقع (المنتخب) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو المنتخب.

أخبار ذات صلة

0 تعليق