خبير: إسراف الشباب فى استخدام الإنترنت يوقعهم فريسة للجرائم

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شدد اللواء دكتور علاء الدين عبد المجيد الخبير الأمني، أهمية ترشيد استخدام الشباب لوسائل التواصل الاجتماعي على الهواتف الذكية، في ضوء ما أثبتته الأبحاث من إهدار الكثير من الوقت الذى يمكن استغلاله فى أنشطة تفيد الشباب فى بناء مستقبلهم بما يحقق آمال وطموحات الوطن فيهم، وذلك على خلفية توصيات ندوة الداخلية تحت عنوان "مخططات إسقاط الدول من الداخل".

وأوضح الخبير الأمنى، أن الإفراط فى استخدام التكنولوجيا دون وعى يمثل خطورة على المجتمع، لا سيما فى ذلك لجوء البعض لإثارة الشائعات عبر مواقع التواصل الإجتماعى، وتناقلها من قبل بعض الشباب دون وعى وتدقيق، مما يساهم فى خلق نوع من الإحباط لدى البعض.

وناشد الخبير الأمنى، الأسر المصرية بضرورة رقابة الأبناء وعدم تركهم فريسة للإنترنت حتى لا يقعوا فريسة لبعض الخارجين عن القانون.

وكانت وزارة الداخلية أقامت ندوة تحت عنوان "مخططات إسقاط الدول من الداخل"، تحدث خلالها الرائد محمود جمال هنيدى بمديرية أمن الجيزة، والذى تناول ظروف إصابته بطلقات نارية بالساق اليسرى أثناء إحدى المواجهات الأمنية مروراً بفترات علاجه بالداخل والخارج والتى استمرت طوال ستة سنوات وأوجه الرعاية التى وفرتها له وزارة الداخلية خلال "طوال تلك الفترة"، وخلال حديثه للحضور أشار الضابط إلى مدى فخره بإصابته، والذى لفت إلى أن المولى عز وجل اختصه بها لتكون وساماً على صدره، مشيراً إلى أن الخطوات الإيجابية التى تتخذها البلاد فى طريقها نحو التنمية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى، تُعد بمثابة التكليل لتضحياته وزملائه من المصابين والشهداء من أبطال القوات المسلحة والشرطة والشعب.

وحرص الضابط على الاتشاح بعلم مصر خلال الندوة معرباً عن فخره واعتزازه بوطنه، وقد لاقى ذلك ترحيباً بالغاً من كافة الحضور الذين ثمنوا تضحيات رجال الشرطة ولقيت فعاليات الجلسات تفاعلاً ملحوظاً من الشباب الحاضرون مع موضوعات الندوة من خلال أسئلتهم واستفساراتهم التى تؤكد وعيهم وحرصهم على تدعيم دورهم فى حماية بلدهم.

هذا المقال "خبير: إسراف الشباب فى استخدام الإنترنت يوقعهم فريسة للجرائم" مقتبس من موقع (الزمان نيوز) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الزمان نيوز.

أخبار ذات صلة

0 تعليق