المجلس العسكري: السلام والإعمار على رأس أولويات المرحلة الانتقالية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد الفريق الركن شمس الدين كباشي، رئيس اللجنة السياسية الناطق الرسمي باسم المجلس العسكري الانتقالي في السودان، أن قضايا تحقيق السلام والإعمار والتنمية تأتي على رأس أولويات مهام المرحلة الانتقالية.

جاء ذلك خلال لقاء كباشي السفراء المعتمدين لدى السودان، لشرح ترتيبات الفترة الانتقالية والاتفاقيات التي توصل إليها المجلس العسكري الانتقالي مع قوى “إعلان الحرية والتغيير”.

وتحدث كباشي في بيان للمجلس العسكري الانتقاليفي وقت سابق، إن التوقيع النهائي على الوثيقة الدستورية، يمثل الحلقة الأخيرة في وثائق الاتفاقيات بين المجلس وقوى (الحرية والتغيير) المتعلقة ببناء وتأسيس مؤسسات الحكم الانتقالي وصولا لإقامة الدولة المدنية.

كما أضاف أن الوثيقة الدستورية التي تم التوقيع عليها مؤخرا، هي الوثيقة الحاكمة والمرجعية خلال الفترة الانتقالية.

واستعرض كباشي -خلال اللقاء- تفاصيل ومستويات الفترة الانتقالية وسلطاتها وصلاحياتها ومداها الزمني، مشيرا إلى أن الأغلبية في المجلس السيادي منحت للمدنيين الذين يُمثلون بستة أعضاء من بين 11 عضوا.

وكان “المجلس العسكري الانتقالي” وقوى “إعلان الحرية والتغيير” قد وقعا وثيقة “الإعلان الدستوري”، بالأحرف الأولى، إيذانا ببدء تشكيل مؤسسات الحكم في مرحلة انتقالية من المقرر أن تستمر 39 شهرا.

ووقع على وثيقة الإعلان عن المجلس العسكري نائب رئيسه الفريق أول أحمد محمد حمدان دقلو، وعن قوى “إعلان الحرية والتغيير” القيادي فيها أحمد ربيع، كما وقع عليها رئيس لجنة الوساطة الأفريقية محمد حسن لبات، والوسيط الإثيوبي محمود درير.

وينتظر إجراء مراسم احتفال رسمي بعد عيد الأضحى للتوقيع النهائي على الوثيقة، سيشهد، كما هو مقرر، حضورا إقليميا ودوليا.

هذا المقال "المجلس العسكري: السلام والإعمار على رأس أولويات المرحلة الانتقالية" مقتبس من موقع (اليمن العربى) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو اليمن العربى.

0 تعليق