توجيه ضربة مالية للاقتصاد التركي.. ترامب يوضح خيارات التعامل مع أنقرة بعد الهجوم على سوريا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن أمام واشنطن 3 خيارات للتعامل مع أنقرة بعد الهجوم التركي على شمالي سوريا، لافتا إلى أن إحدى تلك الخيارات هي التوسط بين تركيا وقوات سوريا الديمقراطية للوصول إلى اتفاق.

وأوضح ترامب، أن ثمة خيار آخر يتمثل في توجيه ضربة مالية قوية للاقتصاد التركي، مشيرًا إلى أنه في الوقت ذات إمكانية إرسال آلاف الجنود الأميركيين إلى المنطقة.

وكان أوضح دونالد ترامب، الرئيس الأمريكي، على حسابه بموقع التدوينات القصيرة "تويتر"، مساء الخميس: "لقد هزمنا 100% خلافة داعش، ولم يعد لدينا أي قوات في المنطقة، التي تتعرض للهجوم من قبل تركيا، في سوريا، ولقد قمنا بعملنا على أكمل وجه!، الآن تهاجم تركيا الأكراد، الذين يقاتلون بعضهم البعض منذ 200 عام".

وقال الرئيس الأمريكي: "لدينا واحد من ثلاثة خيارات: إرسال الآلاف من القوات والانتصار عسكرياً، أو ضرب تركيا بشدة مالياً وفرض عقوبات، أو التوسط بين تركيا والأكراد!".

وهذا هو الوعيد الثاني خلال 24 ساعة، حيث وجه الرئيس الأمريكي التهديد إلى تركيا، في وقت سابق من الخميس، بمزيد من العقوبات الاقتصادية إذا لم تحترم "قواعد اللعبة" في سوريا، مشيراً إلى أن تركيا ستضرر مالياً بشدة إذا لم تلتزم بالقواعد.

وقال في تغريدة على حسابه بموقع "تويتر"، إن "تركيا كانت تخطط منذ فترة طويلة لمهاجمة الأكراد، لكنهم كانوا يقاتلون منذ زمن".

وتابع: "ليس لدينا جنود أو عسكريون في أي مكان بالقرب من منطقة الهجوم، أحاول إنهاء الحروب، التي لا نهاية لها". كما أكد على أنه يحاول التحدث إلى الطرفين.

وأطلقت تركيا هجومها الجوي والبري بعد أيام من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب القوات الأمريكية من المنطقة القريبة من الحدود المتاخمة للقوات الكردية المتحالفة مع الولايات المتحدة، مما مهد الطريق أمام الهجوم التركي.

هذا المقال "توجيه ضربة مالية للاقتصاد التركي.. ترامب يوضح خيارات التعامل مع أنقرة بعد الهجوم على سوريا" مقتبس من موقع (بوابة الفجر) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو بوابة الفجر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق