في اجتماع "سري".. تفاصيل تدخل قاسم سليماني لمنع الإطاحة برئيس الوزراء العراقي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشفت مصادر كواليس "الاجتماع السري"، الذي منع فيه قائد فيلق القدس، التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، من جهود الإطاحة برئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي.

ونشرت وكالة "رويترز" تقريرا، نقلت فيه عن مصادر مقربة من الحكومة العراقية وزعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، تأكيدهم أن إيران تدخلت بقوة لمنع الإطاحة برئيس وزراء العراق، بسبب المظاهرات العارمة التي اجتاحت البلاد.

وصرحت مصادر قريبة من اثنين من أكثر الشخصيات تأثيرًا في العراق لرويترز، بأن إيران تدخلت لمنع الإطاحة برئيس الوزراء عادل عبد المهدي وسط المظاهرات التي تفجرت منذ أسابيع احتجاجًا على أداء الحكومة.

وقالت المصادر: إن الصدر كان يحث منافسه السياسي الرئيس، هادي العامري، الذي يقود تحالف الفتح، ثاني أكبر عدد مقاعد في البرلمان العراقي، بالمساعدة في الإطاحة بعبد المهدي.

وحث الصدر منافسه السياسي الرئيسي هادي العامري الذي يقود تحالف الفتح، وهو تحالف مدعوم من إيران يمثل أبرز قيادات الحشد الشعبي ويمتلك ثاني أكبر عدد من مقاعد البرلمان، على المساعدة في الإطاحة بعبد المهدي.

وذكرت خمسة مصادر على دراية بما دار في الاجتماع الذي عقد في بغداد، يوم الأربعاء، تدخل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، وطلب من العامري وقيادات الحشد الشعبي الاستمرار في دعم عبد المهدي.

وقال المسئول الإيراني، الذي رفض الإفصاح عن هويته: "الأمن العراقي مهم بالنسبة لنا وساعدناه من قبل".

وأضاف "قائد فيلق القدس يسافر إلى العراق ودول أخرى بالمنطقة من آن لآخر، وبخاصة عندما يطلب منا حلفاؤنا العون".

وكانت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية، قد نشرت تقريرا، عن حضور قاسم سليماني اجتماعا سريا موسعا للمسئولين الأمنيين العراقيين، بدلا من رئيس الوزراء العراقي.

وقالت الوكالة الأمريكية: "وصل قاسم سليماني بمروحية إلى المنطقة الخضراء وسط بغداد، حيث فاجأ مجموعة من كبار المسئولين الأمنيين العراقيين برئاسته اجتماعا سريا، بدلا عن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي".

ونقلت الوكالة عن مسئولين مطلعين على الاجتماع: "سليماني خاطب المسئولين العراقيين، قائلا: نعرف في إيران كيفية التعامل مع الاحتجاجات، وقد حصل ذلك في إيران وسيطرنا على الأمور".

وتشهد بغداد ومحافظات عراقية عدة، منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الجاري، احتجاجات واسعة شارك فيها عشرات آلاف تنديدًا بتردي الأوضاع المعيشية ومطالبة بمحاربة الفساد وإقالة الحكومة وحل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة لتشكيل حكومة جديدة.

هذا المقال "في اجتماع "سري".. تفاصيل تدخل قاسم سليماني لمنع الإطاحة برئيس الوزراء العراقي" مقتبس من موقع (بوابة فيتو) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو بوابة فيتو.

أخبار ذات صلة

0 تعليق